رفيق المسافر العربي حول العالم

متاحف مكتبة الإسكندرية

البحث عن الفندق المناسب يبدأ من هنا Booking.com

تتمتع مدينة الإسكندرية بتاريخ عريق فهي مرت بمجموعة من العصور المتعاقبة، ابتداءً من العصر الفرعوني في الحضارة المصرية حتى عصر الدولة الإسلامية مروراً بعصر الحضارة اليونانية القديمة التي جاءت بقدوم الإسكندر الأكبر، ثم بعد ذلك أعقبتها الحضارة الرومانية ثم القبطية إلى أن جاء الإسلام إلى مصر، ونظراً لعظمة هذه الحضارات وماكنتها منذ قديم الزمان تم تكثيف الجهود لإنشاء متاحف مكتبة الإسكندرية حتى تظل هذه الفترات التاريخية خالدة عبر الأجيال من خلال تجميع المقتنيات الفنية والعسكرية وغيرها والاحتفاظ بها في هذه المتاحف.

بالإضافة إلى ذلك فإن مكتبة الإسكندرية من أهم الأماكن التي ساعدت في إنشاء صرح ثقافي علمي متكامل يقدم جميع ألوان العلوم والمعرفة لمصر والوطن العربي، فهي من أكبر المكتبات في العالم وتأتي مجموعة المتاحف في مكتبة الإسكندرية في المقدمة، من أهم هذه المتاحف متحف الآثار، متحف المخطوطات، متحف تاريخ العلوم ومتحف السادات، عملت هذه المتاحف على استقطاب أعدادًا كبيرة من السائحين إلى المكتبة حتى أصبحت من أبرز أماكن السياحة في الإسكندرية.

أفضل فنادق الإسكندرية

مدينة الإسكندرية هي من أروع المدن السياحية في مصر والوطن العربي، نظراً لتردد الزُوار إليها بشكلٍ دائم خاصة السائحين من مختلف البلاد عملت على توفير مجموعات فندقية فاخرة مجهزة بكافة الخدامات والمرافق الضرورية، علاوةً عن موقعها المثالي وأسعارها المتميزة، إذا كنت ترغب في معرفة المزيد عن أفضل فنادق الإسكندرية قم بالضغط هنا.

أفضل 4 من متاحف مكتبة الإسكندرية لعام 2024

متاحف مكتبة الإسكندرية من أكثر الأماكن إقبالاً من الباحثين والمفكرين فهي تمثل مصدراً واسعاً لكسب العلم والمعرفة، لذلك سوف نعرض لك في هذا المقال أفضل 4 متاحف في مكتبة الإسكندرية.

متحف الآثار الإسكندرية

متحف الآثار بمكتبة الإسكندرية هو من المتاحف النادرة في مصر التي تعرض مقتنيات فنية اُكتشفت في نفس مكان عرضها، يضم العديد من القطع الفنية التي تعكس تاريخ مصر العريق، كذلك يحتوي على مجموعة مختارة بعناية لتعكس الثقافة الفرعونية واليونانية المتعددة الثقافات في مصر، يُعتبر هذا المتحف واحدًا من أبرز متاحف مكتبة الإسكندرية حيث تم افتتاحه رسميًا في 16 من أكتوبر عام 2002م، يتسم بكبر مساحته فيتكون من سبعة طوابق بمساحة إجمالية قد تصل إلى 17000 متر، يضم الطابق الأرضي القاعة المقدمة، وقاعة أخرى للتماثيل، وقاعة للمومياوات الملكية، علاوةً عن وجود قاعة الفنون الإسلامية والفنون القبطية، كما يوجد به متحف الأطفال أيضاً ومكتبة بها مجموعة من الكتب قد تصل إلى 40000 كتاب. يحتوي المتحف على مجموعة يوجد بها أكثر من 130.000 قطعة أثرية، منها ما يعود تاريخه إلى العصر الفرعوني. كما يوجد به أعدادًا كبيرة من القطع الأثرية القبطية والإسلامية، هذه المتحف يُعتبر من أروع المتاحف الآثارية في مصر والعالم على وجه الخصوص.

المتاحف في مكتبة الإسكندرية
متحف الآثار الإسكندرية

متحف السادات الإسكندرية

هو المتحف الأول من نوعه عن الرئيس السادات في محافظة الإسكندرية، حيث أُقيم بمبادرة من مكتبة الإسكندرية وبمشاركة أسرة الرئيس الراحل أنور السادات، يقع المتحف في الجزء الجنوبي من المكتبة على مساحة قد تصل إلى 250 متر مربع، رؤية المتحف هي أن يكون مصدراً ثقافياً لتعزيز هوية مكتبة الإسكندرية وكذلك توعية الأجيال الناشئة بأهمية المتاحف كوجهة تعليمية وثقافية هامة، يضم المتحف مجموعة من مقتنيات الرئيس الراحل محمد أنور السادات مثل أوراقه الخاصة وبعض تسجيلاته الصوتية والمرئية، كما أن هذا المتحف يساعد على تحقيق رسالة المكتبة في أن تكون مصدراً لإنتاج العلم ونشر المعارف وذلك من خلال مجموعة من الإصدارات الرقمية والمطبوعة، يُعد ذلك المتحف من أبرز متاحف مكتبة الإسكندرية.

هو من  أشهر المتاحف في مكتبة الإسكندرية.
متحف السادات الإسكندرية

متحف المخطوطات والكتب النادرة

متحف المخطوطات هو تابع لإحدى الإدارات الحيوية التابعة لقطاع التواصل الثقافي، حيث يحتوي على أقسام متنوعة تمتاز بالمنهج المعرفي المتطور، يسعى المتحف إلى تركيز كافة الجهود والموارد المادية والبشرية لأجل خدمة الباحثين وتعريفهم بجميع الذخائر التراثية المتوفرة به، مثل المخطوطات النادرة والكتب التي تم حفظها بشكل سليم، يهدف المتحف لتوفير المعارف لجميع الفئات العمرية كما يريد تحقيق التعاون والتبادل العلمي في مجال المخطوطات مع المراكز المناظرة والمتاحف الأخرى في دول العالم المختلفة، يحتوي المتحف على مجموعة كبيرة من المخطوطات المصورة والمكتوبة التي تم جمعها من جميع أنحاء العالم لكي يوفرها للباحثين والزائرين، من أهم ما يقوم به المتحف هو ترميم المخطوطات من خلال الدوارات التدريبية وورش العمل، أكتسب المتحف شهرة واسعة بين المتاحف في مكتبة الإسكندرية وأصبح من أكثر الأماكن إقبلاً من الزُوّار.

من أبرز المتاحف في مكتبة الإسكندرية
متحف المخطوطات والكتب النادرة

متحف تاريخ العلوم الإسكندرية

يُعتبر متحف تاريخ العلوم ليس كغيره من المتاحف التقليدية، فهو يعمل على تقديم مجموعة من الأنشطة التي تستهدف الجمهور العام وطلبة المدارس بشكل خاص، إلى جانب احتوائه على بعض الجولات التقليدية، يلقي الضوء على الجانب التاريخي لبعض العلوم المصرية التي ظلت خلال ثلاثة فترات تاريخية هامة، وهي مصر الفرعونية والإسكندرية الهلينستية، والحضارة الإسلامية في العصور الوسطى، من أهم الأنشطة التي يسعى إليها المتحف هي إيحاء الإنجازات العلمية والاكتشافات العظيمة للعلماء القدماء وأيضاً المترجمين الذين أتاحوا لهذه الأعمال أن تكسر حواجز الزمان والمكان، متحف تاريخ العلوم من الأماكن التي تستقبل أعدادًا هائلة من الزُوّار بشكلٍ دائم فهو يُعد من أهم متاحف مكتبة الإسكندرية.

متاحف مكتبة الإسكندرية
متحف تاريخ العلوم الإسكندرية

البحث عن الفندق المناسب يبدأ من هنا Booking.com

البحث عن الفندق المناسب يبدأ من هنا Booking.com

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه