رفيق المسافر العربي حول العالم

متحف الدمى جاكرتا

البحث عن الفندق المناسب يبدأ من هنا Booking.com

متحف الدمى جاكرتا هو أحد أهم وأقدم المتاحف في مدينة جاكرتا، حيث يرجع تاريخ بنائه إلى عام 1912م، كان قديماً عبارة عن كنيسة تاريخية بناها الهولنديين منذ عدة قرون ثم تحولت بعد فترة طويلة من الزمن إلى متحف يحتوي على مجموعات مختلفة من الدمى، لم يقتصر هذا المتحف على كونه معلم تاريخي هام يحتوي على مقتنيات آثارية، فهو أيضاً من المعالم الترفيهية المثيرة التي تجذب انتباه الكبار والصغار، فإذا كنت تنوي القيام برحلة عائلية مع أطفالك فعليك بزيارة هذا المتحف الرائع الذي يُعد من أجمل أماكن السياحة في جاكرتا.

بالإضافة إلى ذلك فعند زيارتك لمتحف الدمى سوف تستمتع لمشاهدة أنواع مختلفة من الدمى التي تم عرضها بطريقة تجذب الانتباه، والتي صُنعت من خامات مختلفة مثل الخشب والقماش والجلد، يمكنك التعرف على تاريخ كل واحدة منهم وعلى كيفية صنعها وعلى القبائل التي كانت بارعة في صنعها، ويُعتبر هذا المتحف من أروع الأماكن التي تستطيع زيارتها مع أطفالك وسينال إعجابهم كثيراً.

صورمتحف الدمى جاكرتا

عنوان متحف الدمى جاكرتا

يقع متحف الدمى في المنطقة الشرقية من مدينة جاكرتا تحديداً في شارع بينتو، لمعرفة الموقع بدقة يمكنك الاطلاع على الخريطة التالية.

أوقات العمل

يفتح المتحف أبوابه في جميع أيام الأسبوع من الساعة الثامنة صباحاً حتى الساعة الثالثة ونصف مساءً، وذلك باستثناء يوم الاثنين يكون مغلقاً.

أسعار تذاكر الدخول

لمعرفة رسوم الدخول إلى المتحف قم بزيارة الموقع الرسمي من هنا.

الأنشطة في متحف الدمى جاكرتا

  • إذا كنت تقوم بزيارة متحف الدمى لأول مرة فعليك في البداية القيام بجولة للتعرف على أقسامه ومحتواياته، فهو يُعد من أروع المتاحف ولا يقتصر على كونه من الأماكن الترفيهية المثيرة ولكن أيضاً يُعتبر معلم تاريخي هام يستحق الزيارة.
  • يمكنك الاستمتاع كثيراً عند التجول داخل المتحف ومشاهدة بنائه العتيق، فهو يتسم بجمال التصميم المعماري الرائع كما تم تشييده منذ عدة قرون، حيث كان قديماً عبارة عن كنيسة يعود تاريخ بنائها إلى عام 1640م، وبعد فترة طويلة من الزمن تم تحويلها إلى متحف يضم الكثير من الدمى مختلفة الأشكال والأنواع.
  • سوف تستمتع كثيراً عند مشاهدة الدمى التي تم وضعها في بترينات زجاجية لحفظها من التلف، ستجذبك أنواع متعددة من هذه الدمى منها ما صُنع من الجلد وأخر من الخشب والبعض تم صنعه من القماش وغيرها من الأنواع المختلفة التي ستثير انتباهك.
  • يمكنك التعرف على كل دمية من هؤلاء الدمى، فكل واحدةً منهم لها تاريخ معين وقبيلة معينة كانت بارعة في تصنيع هذا النوع، بالإضافة إلى انتمائها إلى جزيرة معينة.
  • يمكنك الذهاب إلى المتحف بصحبة أطفالك؛ للاستمتاع بمشاهدة الكثير من أنواع الدمى المثيرة التي ستُدخل السرور والبهجة على قلوب أطفالكم فهو يُعتبر من أجمل الأماكن الترفيهية التي تجذب الأطفال والكبار على حدٍ السواء.
  • يمكنك التقاط أروع الصور الفوتغرافية للمعروضات الموجودة بالمتحف توثيقاً لزيارتك لهذا المكان الشيق، ولا تنسى قبل انتهاء رحلتك شراء بعض الهدايا التذكارية الأنيقة، حيث يوجد محلات متخصصة في عرضها تقع بالقرب من المتحف.

الأسئلة الشائعة حول متحف الدمى جاكرتا

أين يقع متحف الدمى؟

يقع في المنطقة الشرقية من مدينة جاكرتا.

متى يفتح المتحف أبوابه؟

المتحف مفتوح في جميع أيام الأسبوع ما عدا يوم الاثنين يكون مغلقاً.

متى تبدأ ساعات العمل في المتحف؟

يومياً من الساعة 8:00 صباحاً إلى 3:30 مساءً.

كم تبلغ سعر تذكرة الدخول إلى المتحف؟

لمعرفة أسعار الدخول قم بزيارة الموقع الرسمي.

ما أهم الأنشطة التي يمكن الاستمتاع بها عند زيارة المتحف؟

يتوفر العديد من الأنشطة الترفيهية الممتعة.

هل يوجد فنادق بالقرب من متحف الدمى جاكرتا؟

نعم، يقع حوله مجموعة من أفضل فنادق جاكرتا.

البحث عن الفندق المناسب يبدأ من هنا Booking.com

البحث عن الفندق المناسب يبدأ من هنا Booking.com

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه