رفيق المسافر العربي حول العالم

الأماكن السياحية في أستراليا

البحث عن الفندق المناسب يبدأ من هنا Booking.com

تقع أستراليا بالنصف الجنوبي للكرة الأرضية بجوار محيطين من أعظم المحيطات وهما الهادئ والهندي، وهي قارة ودولة بالوقت ذاته استطاعت أن تجمع مقومات الجذب السياحي في مكان واحد، وخلال جولة السياحة في أستراليا ستتمكن من رؤية الثقافات المتنوعة والمباني العريقة المُختلطة بحداثة العمارة الفذة، وهي كذلك أشهر مثال للتناقضات المدهشة والجمال الساحر الذي يكمن في مختلف عوامل الطبيعة الخلابة، والتي تتجسد في البحيرات والمحميات الطبيعية والمنتزهات والحدائق الساحرة، وبالرغم من كون كانبرا عاصمة أستراليا العظمي إلا أن مدينة سيدني تبرُز كالشريان الأبهر البلاد الذي يضخ بالاستثمارات الاقتصادية الهامة، ومن بين أشهر الأماكن السياحية في أستراليا يأتي الحاجز المرجاني العظيم بالمقدمة.

فهو أحد عجائب الطبيعة التي أذهلت الجميع بلا أي استثناء، إذ يُصنف كأكبر وأضخم تجمع  للشعب المرجانية الساحرة على وجه الكرة الأرضية، والتي تم إدراجها ضمن منظمة اليونسكو للمواقع الطبيعية المدهشة، وكما ذكرنا آنفاً فإن أستراليا واحدة من أهم مدن الجذب الشهيرة وذلك لما تتضمنه من معالم شتي، فمن بين أشهر الأماكن في أستراليا التي تستقطب السُيَّاح شاطئ التونا، فهو الوجهة الصيفية الأمثل للباحثين عن الجمال والهدوء في قلب الطبيعة الغنّاء، وكذلك فإن أستراليا محطة تسوّق ساخنة حيث تضم مراكز تجارية كبري مثل ستراند أركيد مول، ولا يسعنا تفويت أحد أهم محطات السياحة وهو تلفريك سكايريل رينفورست الذي يُوفر إطلالات بانوارمية لا مثيل لها.

أفضل فنادق أستراليا

احتلت أستراليا طليعة أبهي وجهات الجذب السياحي التي تجمع بين عدّة مفاتن يُفتش عنها السُيَّاح، كالاستجماء والاسترخاء والتشويق وكذلك التسلية وكل ذلك في مكان واحد، علاوة على مناخها اللطيف المُعتدل طيلة العام والذي يستحيل أن يتواجد في أي بقعة أُخري، إلي جانب مواقعها السياحية وفنادقها الراقية التي تجمع بين الطراز الفيكتوري الكلاسيكي والطراز العصري ذو الألوان المبهرجة.

أفضل 6 من الأماكن السياحية في أستراليا لعام 2024

نقدم لك في هذا المقال مجموعة من أبرز الأماكن السياحية في أستراليا، يمكنك استكمال المقال، والتعرف على كل مكان بشكل منفرد.

ستراند أركيد مول سيدني أستراليا

ستراند أركيد مول سيدني أسرتاليا أحد أفضل وأكبر أسواق أستراليا التجارية الواقعة في قلب سيدني، وهو عبارة عن ممر طويل تتخلله متاجر البيع المشيّدة على الطراز الفيكتوري، فضلاً عن إدراجه ضمن قائمة التراث الوطني، وأضف إلى ذلك أنه قِبلة المستوقين لما يُوفره من خيارات تسوّق تُلبي كافة الأذواق، كما يُمنحهم تجربة فريدة وعصرية لا تُنسي؛ نظراً لتصميمة المعماري البهي الذي تُزينه الزخارف البراقة، وخيارات التسوّق التي لا تنتهِ حيث يحتوي على محلات محلية إلى جانب عدد من المتاجر العالمية الفخمة، وبجانب ما سبق فيوجد محلات للمستلزمات المنزلية والأجهزة الإلكترونية وغيرها الكثير، وتتسع مساحة المول لتشمل أيضاً بعض المطاعم والمقاهي المتميزة، فبلا شك فإنه من أفضل الأماكن السياحية في أستراليا.

ستراند أركيد مول سيدني أستراليا.
ستراند أركيد مول سيدني أستراليا

سرفرز باردايس أستراليا

ضاحية سرفرز باردايس هي إحدي أقدم مدن أستراليا السياحية المتواجدة في جولد كوست، كوينزلاند، وتحظي هذه الضاحية بصيت واسع بين الزوَّار ولا سيّما السُيَّاح، حيث تستقطب سنوياً سرفرز باردايس الآلاف من نهم لما تتضمنه من مباني معمارية عصرية ذات ارتفاعات شاهقة وطبيعة غنّاء تسحر أعين الناظرين، بالإضافة إلى شواطئها الخلابة ذات الرمال الذهبية الناعمة، كما تضم أيضاً أكثر شوارع التسوّق ازدحاماً في ولاية كوينزلاند وهو شارع كافيل، الذي يُعد وجهة تسوّق مثالية للجميع لما يُوفره من متاجر متنوعة تعرض كل ما قد يحتاجه الزائر، ولعل أكثر ما يُميز سرفرز باردايس هو طابعها الشعبي الذي يمتزج بنزعة عصرية جميلة، خولتها لتغدو ضمن أشهر الأماكن السياحية في أستراليا التي لابد لك من زيارتها.

سرفرز باردايس أستراليا من أفضل الأماكن السياحية في أستراليا.
سرفرز باردايس أستراليا

حدائق ملبورن النباتية الملكية أستراليا

حدائق ملبورن النباتية الملكية هي جنّة للناظرين حيث يجتذب جمالها عشاق الطبيعية والخضرة الورافة، وهي أحد أجمل أماكن سياحية في أستراليا تختص بعالم النباتات، وتقع بالقرب من وسط مدينة مبلورن على الصفة الجنوبية لنهر يارا، وتحتضن هذه الحدائق البالغ مساحتها 38 هكتار أشجار معمرة بجانب مساحات عشبية خضراء تم تزيناها بالزهور الملونة المبهجة، كما تم زراعتها بأشكال فنية رائعة، كما تحتوي أيضاً على بحيرات تُعد موطناً للعديد من أنواع البط والطيور الأُخري، ولعل أجمل الأنشطة التي يتهافت عليها الكثيرين القيام برحلة بحرية تقليدية في أحضان الطبيعة تتأمل خلالها كل تلك الجماليات المحيطة بك، وكل هذه التفاصيل البسيطة جعلتها من أكثر وجهات السياحة في أستراليا جذباً للزوَّار.

حدائق ملبورن النباتية الملكية أستراليا من أبهي أماكن سياحية في أستراليا.
حدائق ملبورن النباتية الملكية أستراليا

شاطئ التونا أستراليا

يُفضّل الكثيرين ممن يقصدون السياحة في أستراليا قضاء إجازة شاطئية مثالية، ويتربع شاطئ التونا كأكثر الأماكن السياحية في أستراليا تفضيلاً؛ وذلك باعتباره من أجمل شواطئ أستراليا التي تمتد على سواحل خليج بورت فيليب، والذي ستعشق زيارته كوجهة صيفية في قلب الطبيعة لا مثيل لها، ولا سيّما تكوينه الساحر حيث مياهه الزرقاء الآسنة ذات الأمواج الخفيفة، والتي خوّلتها لتُناسب العديد من الرياضات الشاطئية كالسباحة والتجديف وغيرها من المغامرات المائية المختلفة، هذا ويضم كذلك مجموعة كبيرة من المرافق الترفيهية كالمطاعم والمقاهي التي تٌقدم ألذ المأكولات البحرية إلى جانب النوادي وغيرها، وحقاً فإن شاطئ التونا سيُوفر لك كل ما كنت تحلم به سواء تمضية أوقات رومانسية تتأمل فيها غروب الشمس الأسطور أو حتي الاستمتاع بأنشطة لن تمل منها.

شاطئ التونا أستراليا من أجمل الأماكن السياحية في أستراليا.
شاطئ التونا أستراليا

حديقة حيوان أستراليا

ليس من السهل العثور على مكان استطاع أن يجمع روعة البيئة الطبيعية الخلابة والحياة البرية المليئة بالعجائب على أرض الواقع في منطقة واحدة، ولكن حديقة حيوان أستراليا أتاحت لزائريها فرصة ذهبية لرؤية عدد متنوّع من الحيوانات التي تُدهش من يراها، فهي حديقة حيوان جديدة عالمياً تم تصنيفها لتكون واحدة أجمل الأماكن في أستراليا، كما تتميز الحديقة بالتكنولوجيا المتقدمة والابتكار لتحسين رفاهية الحيوانات وتعريف الزوَّار على المعلومات العلمية الخاصة بكل فصيلة، وهي كذلك موطن لمجموعة كبيرة من الحيوانات الغربية والمحلية كالثدييات والطيور والزواحف والأسماك، ولعل من أغرب تلك الفصائل طائر البرولغا الذي يؤدي رقصة رائعة خلال عميلة المغازلة، حيث يواجهون بعضهم البعض بينما يحلقون في السماء مع فرد الأجنحة وتحريك رؤسهم بطريقة متقنة مع القفز والاستدراة.

حديقة حيوان أستراليا من أكثر أماكن في أستراليا
شهرة.
حديقة حيوان أستراليا

تلفريك سكايريل رينفورست أستراليا

تم إنشاء خط تلفريك سكايريل رينفورست أستراليا عام 1995 ليصبح بذلك أطول طرق الجندول بالعالم، حيث تبلغ المسافة التي يقطعها 7.5 كم تبدأ من المحطة الرئيسية على الساحل الشرقي لولاية كوينزلاند وحتي كوراندا، ويستقطب التلفريك الكثير من السُيَّاح والأجانب كونه ضمن أشهر الأماكن السياحية في أستراليا، حيث يُوفر إطلالات بانورامية لا مثيل لها على الغابات الخضراء المطيرة التي تنبعث منها أصوات النقيق والصفير، كما تتمتّع بتنوّع بيولوجي لا يمكن للمرء أي يُصادفه في أي مكان آخر بالعالم، ومن على متن التلفريك يبدو البحر من خلال رؤوس الأشجار وكأنه رأس بروكلي كبيرة الحجم، وأثناء الراحلة كثيراً ما يري الزائر أشكال مخروطية بنية اللون وهي عبارة عن بيوت النمل الأبيض، وعلى امتداد البصر ستتراءي لك الغابة وكأنها قطعة من أفريقيا ولكن بدلاً من طيور الفلامنغو والظباء، ستري هناك على الأراضي الرطبة حيوانات الكانغرو وطيور الإيمو.

تلفريك سكايريل رينفورست أستراليا.
تلفريك سكايريل رينفورست أستراليا

البحث عن الفندق المناسب يبدأ من هنا Booking.com

البحث عن الفندق المناسب يبدأ من هنا Booking.com

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه